منتدى اللغة العربية للكلية التقنية بجدة


    قصيدة أبى الحسن التهامي في رثاء ابنه الصغير

    شاطر

    سعود عاقل 31

    عدد المساهمات : 5
    نقاط : 15
    تاريخ التسجيل : 14/03/2010

    قصيدة أبى الحسن التهامي في رثاء ابنه الصغير

    مُساهمة  سعود عاقل 31 في الأحد مارس 14, 2010 6:27 am



    من أبلغ القصائد في رثاء الولد قصيدة أبى الحسن التهامي في رثاء ابنه الصغير:

    حكم المنية في البرية جاريِ
    ما هذه الدنيا بــدارِ قرارِي

    إني وُترت بصارم ذي رونقٍ
    أعددته لطلابـــة الأوتـارِ

    يا كوكباً ما كان أقصر عُمرَهُ
    وكذاك عُمر كواكـب الأسحار ِ

    وهلال أيامٍ مضى لم يستدر
    بدراً ولم يمهل لوقــت سرارِ

    عجل الخسوف عليه قبل أوانه
    فمحاه قبل مـظنة الإبـــدارِ

    واسُتل من أترابه ولِداتـــهِ
    كالمقلة استـلت من الأســفارِ

    فكأنّ قلبــــــــي قبرُهُ وكأنـــهّ
    في طيّه سرٌ من الأســـرارِ

    أشكو بعادك لي وأنت بموضعٍ
    لولا الرّدى لسمعت فيه سراري

    والشرق نحو الغرب أقرب شقة
    كمن بعد تلك الخمسة الأشـبارِ

    جاورت أعدائي وجاور ربّه
    شتّان بين جواره وجـــواري

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09, 2016 2:16 pm