منتدى اللغة العربية للكلية التقنية بجدة


    قصة ، من : السعيد موفقي

    شاطر

    عبد الكريم

    عدد المساهمات : 8
    نقاط : 24
    تاريخ التسجيل : 15/03/2010

    قصة ، من : السعيد موفقي

    مُساهمة  عبد الكريم في الإثنين مارس 15, 2010 3:48 pm

    هل تصدق ؟ ...سأل نفسه في بادئ الأمر و ظن أنه بعيد عن الأسماع و لم تكن المرة الأولى التي يسأل فيها نفسه ، ربما هي العادة ، لم يفهمه أحد تراوده أفكار ليست كالأفكار و ينتابه شعور ليس كمشاعر الناس هكذا يقول ...يغيب بلا غياب ....أصوات من كل جهة تتعالى في الأفق و يلتف حوله جموع غفيرة و تحتشد في فوضى ...ما عساه يقول : اسمعوا أيها الناس أعلموا أني مبعوث إليكم سأخبركم بأمر فلا تسألوني ، و أعلموا أني أعرف لكل سؤال جواب و لا أجيبكم و لست بخيركم و من كان فيكم عالما بما أعلم فقد كفاني إجابة و حيرة و له مني ما لسائل على المسئول فلا تنتظروا الجواب على عجل فقد تفقد العجلة كثيرا من الصدق و الأصدقاء ، مثل ما حدث لرجل سافر إلى بلاد غريبة لا يفهم لغة أهلها و لا يفهون لغته و كان الطرفان بحاجة إلى وسيط أو قل : إلى من ينقل أفكار هذا إلى ذاك ...و ليس من السهل أن يفهم رجل لغتين دون أن ينقل أفكاره هو أولا ثم أفكار الغير إلا إذاكان من باب المزاح ...و أنهى خطبته ...و اسمعوا أنه عليكم لسيدكم ما للسيد على رعيته و أفهموا أن العملية مجرد مزاح ...مزاح السادة لا مزاح العبيد.... انتهت الخطبة وقوموا و أنتم شاهدون.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:19 am