منتدى اللغة العربية للكلية التقنية بجدة


    السموال بن غريض

    شاطر

    حسن الشـهري

    عدد المساهمات : 5
    نقاط : 15
    تاريخ التسجيل : 17/03/2010

    السموال بن غريض

    مُساهمة  حسن الشـهري في الأربعاء مارس 17, 2010 6:30 pm

    السموأل بن غريض بن عادياء الأزدي شاعر جاهلي يهودي حكيم واسمه معرب من الاسم العبري
    عاش في النصف الأول من القرن السادس الميلادي. من سكان خيبر، كان يتنقل بينها وبين حصن له سماه الأبلق وكان الأبلق قد بُـنيَ من قبل جده عادياء.
    وأشهر أشعاره عندما أجار الأميرة ابنة الملك المنذر عندما فرت من بطش "كسرى فارس" ، يقول فيها:

    تعيرنا بأنا قليل عديدنا .. فقلت لها إن الكرام قليل

    وما ضرنا أنا قليل وجارنا .. عزيز وجار الأكثرين ذليل


    .. و هذه هي القصيدة كاملة أقدمها لكم فانظروا إلى جمالها :

    إِذا المَرءُ لَم يُدنَس مِـنَ اللُـؤمِ عِرضُـهُفَـــكُـــلُّ رِداءٍ يَــرتَــديـــهِ جَــمــيـــلُ
    وَإِن هُوَ لَم يَحمِل عَلى النَفسِ ضَيمَهافَلَـيـسَ إِلــى حُـسـنِ الثَـنـاءِ سَبـيـلُ
    تُـعَـيِّـرُنــا أَنّــــــا قَــلــيــلٌ عَــديــدُنــافَـقُـلــتُ لَــهــا إِنَّ الــكِـــرامَ قَـلــيــلُ
    وَمــا قَــلَّ مَــن كـانَـت بَقـايـاهُ مِثلَـنـاشَـبـابٌ تَـسـامـى لِلـعُـلـى وَكُـهــولُ
    وَمـــا ضَــرَّنــا أَنّــــا قَـلـيــلٌ وَجــارُنــاعَــزيــزٌ وَجــــارُ الأَكـثَــريــنَ ذَلــيـــلُ
    لَـنــا جَـبَــلٌ يَـحـتَـلُّـهُ مَــــن نُـجـيــرُهُمَـنـيـعٌ يَـــرُدُّ الـطَــرفَ وَهُـــوَ كَـلـيـلُ
    رَسـا أَصلُـهُ تَحـتَ الثَـرى وَسَمـا بِـهِ إِلــى النَـجـمِ فَـــرعٌ لا يُـنــالُ طَـويــلُ
    هُـوَ الأَبلَـقُ الفَـردُ الَّـذي شـاعَ ذِكـرُهُيَـعِــزُّ عَـلــى مَـــن رامَـــهُ وَيَــطــولُ
    وَإِنّــا لَـقَـومٌ لا نَـــرى الـقَـتـلَ سُـبَّــةًإِذا مــــا رَأَتـــــهُ عــامِـــرٌ وَسَــلـــولُ
    يُـقَــرِّبُ حُـــبُّ الـمَــوتِ آجـالَـنـا لَـنــاوَتَــكــرَهُــهُ آجــالُــهُـــم فَــتَــطـــولُ
    وَمــا مــاتَ مِـنّـا سَـيِّـدٌ حَـتـفَ أَنـفِــهِوَلا طُـــلَّ مِـنّــا حَـيــثُ كـــانَ قَـتـيـلُ
    تَسيـلُ عَلـى حَــدِّ الظُـبـاتِ نُفوسُـنـاوَلَيسَـت عَلـى غَيـرِ الظُـبـاتِ تَسـيـلُ
    صَفَـونـا فَـلَـم نَـكـدُر وَأَخـلَـصَ سِـرَّنـاإِنــــاثٌ أَطــابَــت حَـمـلَـنـا وَفُــحــولُ
    عَلَـونـا إِلــى خَـيـرِ الظُـهـورِ وَحَـطَّـنـالِـوَقـتٍ إِلــى خَـيـرِ الـبُـطـونِ نُـــزولُ:
    فَنَحـنُ كَمـاءِ المُـزنِ مـا فـي نِصابِـنـاكَــهـــامٌ وَلا فـيــنــا يُــعَـــدُّ بَـخــيــلُ
    وَنُنكِـرُ إِن شِئنـا عَلـى النـاسِ قَولَهُـموَلا يُـنـكِـرونَ الـقَــولَ حـيــنَ نَــقــولُ
    إِذا سَـيِّــدٌ مِـنّــا خَـــلا قـــامَ سَــيِّــدٌقَـــؤُولٌ لِـمــا قـــالَ الـكِــرامُ فَـعُــولُ
    وَمــا أُخـمِـدَت نــارٌ لَـنـا دونَ طـــارِقٍوَلا ذَمَّــنــا فــــي الـنـازِلـيـنَ نَــزيــلُ
    وَأَيّـامُـنـا مَـشـهــورَةٌ فــــي عَــدُوِّنــالَــهــا غُــــرَرٌ مَـعـلـومَــةٌ وَحُــجـــولُ
    وَأَسيافُنـا فـي كُـلِّ شَــرقٍ وَمَـغـرِبٍبِـهـا مِـــن قِـــراعِ الـدارِعـيـنَ فُـلــولُ
    مُـــعَــــوَّدَةٌ أَلّا تُـــسَــــلَّ نِـصــالُــهــافَـتُـغـمَـدَ حَــتّــى يُـسـتَـبـاحَ قَـبـيــلُ
    سَلـي إِن جَهِلـتِ النـاسَ عَنّـا وَعَنهُـمُفَـلَـيــسَ سَــــواءً عــالِــمٌ وَجَــهــولُ
    فَــإِنَّ بَـنـي الـرَيّـانِ قَـطـبٌ لِقَومِـهِـمتَـــدورُ رَحــاهُــم حَـولَـهُــم وَتَــجــولُ

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 4:56 am