منتدى اللغة العربية للكلية التقنية بجدة


    اللغة العربية

    شاطر

    منصور ف 49

    عدد المساهمات : 5
    نقاط : 15
    تاريخ التسجيل : 03/04/2010

    اللغة العربية

    مُساهمة  منصور ف 49 في السبت أبريل 03, 2010 11:24 pm

    اختلف العلماء والباحثون من مختلف المجالات " لغة - تاريخ - آثار - أجناس بشرية - ... إلخ " في نشأة اللغة العربية ولديهم فيها جدل عقيم ، لكن سأبسط الأمر في نقاط :
    - يتفق جميع علماء المسلمين على أن قوم نوح كان يتحدثون بها استدلالاً بأمرين :
    إعراب اسم نوح في القرآن " أي تنوينه دون عجمة " :
    [ إنا أرسلنا نوحًا إلى قومه ] .. سورة نوح 1
    عروبة أسماء الآلهة التي كان يعبدها قومه :
    [ ولا تذرن ودًا ولا سواعًا ولا يغوث ويعوق و نسرًا ] .. سورة نوح23

    - الباحثون وعلماء اللغات من المستشرقين وغير المسلمين فينسبونها إلى ( يعرب بن قحطان بن هود ) ..
    - يرجح كثيرون كون اللغة الأم التي تحدث بها آدم عليه السلام كانت العربية ومن ثم تطورت وتحرفت تعبيراتها وأسماؤها نطقًا ومعنى إلى لغات أخرى مع مرور الزمن .. واستدلوا بالقياس إلى أن كلمة آدم لا تصريف لها في لغة إلا العربية " أدم ، أدمة ، آدام ، إدامة .. " ، وأن القرآن الكتاب المنزل على كافة الناس جاء إليهم بلغتهم الأم وهي العربية ..
    - علماء الغرب واليهود يقولون أن كلام آدم كان عبريًّا و أن اللغة العربية واحدة من اللغات التي خرجت من ثوبها واستدلوا بالقياس أيضًا إلى أمور منها :
    قدم الآثار الموجودة للكتابات العبرية ..
    كون كلمات عربية كثيرة - خصوصًا الضمائر المنفصلة - تتشابه وتتطابق مع مثيلاتها في العبرية كالتشابه بين الكلمتين " عربي ، عبري "
    هذا الرأي منقوض لأسباب منها : الحروف العربية أشمل ، " العبرية لا ضاد فيها " ، الصرف والبدائل في العربية أعظم منه في العبرية ، فلا يمكن أن تكون العربية وليدة منها وهي أكثر شمولاً، وأن العربية كانت لغة بدو أغلبهم لم يهتموا بالكتابة والتدوين..
    تطورت اللغة العربية في عدة مسارات فخرج من ثوبها كل من اللغات السامية " الكنعانية والعبرية والآشورية والفرعونية القديمة و الحبشية و العربية الشمالية والعربية الجنوبية فالعربية الحديثة " ..
    وهنا تعريف مبسط لكل منها :
    الكنعانية : لغة عربية تحدث بها بنو كنعان ، وهم الذين ينتسب إليهم " إبراهيم الخليل " عليه السلام ، ومن تصريف كنعان " فلان " تدرك أنها عربية .. وتتفق مع العربية في مخارج معظم الحروف وفي التصريف ..
    العبرية : بنت الكنعانية على الأرجح وهي لغة رعاة في بادية الشام و حول نهر الأردن وفلسطين ، يمكن أن نربطهم نحن المسلمون بقصة سيدنا " يعقوب عليه السلام " وبنيه ، وهم الذين رعوا في تلك المناطق قبل ذهابهم إلى مصر ..
    الآشورية : لغة عربية الأصول ، نشأت قبل الكنعانية ، واستخدمها السومريون أيضًا ، وهناك نقاط تشابه كثيرة ، لكن خذوا اسم " حمورابي " مثلاً ، ألا يشعركم بشيء ..
    الفرعونية القديمة : تنطبق عليها جميع شروط العربية من التصريف والتركيب المزجي الذي يكثر فيها " أمنحتب " ، " إياح حتب " ، كذلك الحروف المستخدمة في هذه التسميات : " حتشبسوت ، بعانخي ، تهراقا ، فرعون .. "
    الحبشية : لغة مزيجة بين الفرعونية والعربية الجنوبية ، وكان يتكلم بها النيليون والبجة والنوبيون قبل أن تصبح النوبية لغة مستقلة .. انظروا كلمة " نجاشي " مثلاً ، ألاتبدوا عربية ..
    العربية الجنوبية : هي لغة الحميريين والسبأيين وبغاث عاد " بقاياهم " وهي مختلفة وأكثر تخلخلاً من عربية الشمال وإن كانت أقرب إليها من غيرها ..
    العربية الشمالية : وهي لغة جرهم والعدنانيين من مضر و كنانة ولها لهجات عديدة أقواها وأكثرها أصالة كانت لغة كنانة .
    العربية الحديثة : وهي اللغة القرشية التي مزجت بين جميع اللهجات العربية وسادت بعد نزول القرآن ، وهي التي نعرفها وندرسها الآن ، وهي الأكثر غزارة من حيث الصرف والأصوات والمزج والتركيب والألفاظ المترادفة والأكثر فصاحة ومتانة ..
    كلمات فاتحة للبحث : " عربية و عبرية " ، " نشأة العربية " ، "لغة كنعانية " ، " نشأة العربية + نوح " ، " لغة عربية " ، " أصول اللغة العربية " ، "Define : Arabic language " ..

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 3:17 pm